يخوت لأثرياء العالم رست في تركيا للسياحة


منذ سنتين مضت
مواضيع اخرى بواسطة :

شارك الآن


نشرت مجلة بلومبيرغ الأمريكية، تقرير يتحدث عن يخوت لأثرياء العالم رست في تركيا حديثًا، حيث أبحر 63 يختًا تتبع ملكيتهم لأثرياء من دول العالم، إلى تركيا، للاستمتاع بها بعد انتشار وباء كورونا.

باتت تركيا وجهة للأثرياء، بعد إعادة فرض الدول الأوروبية قيودًا على حركة السياحة في بلدانهم، للحد من انتشار وباء كورونا كوفيد- 19، هذا الإغلاق الأوروبي تزامن مع سماح تركيا للسياحة ضمن ضوابط الوقاية.

وكان تقرير المجلة الأمريكية، كشف عن ارتفاع عدد يخوت الأثرياء الراسية قبالة السواحل التركية، بزيادة نصف عدد اليخوت مقارنة بنفس الوقت من العام الماضي، بالتزامن مع تراجع السياحة في دول العالم بشكل ملحوظ.

شهرزاد هو اسم أحد يخوت الأثرياء وأكبرها، يتميز بكون من اليخوت الفارهة، حيث رسا في ولاية بودروم التركية في 16 أغسطس/ آب الماضي. “مجلة فورس”.

Image

جيف بيزوس أغنى رجل في العالم، كان قد رسا يخته قبالة سواحل بودروم بذات الشهر، لقضاء وقت ممتع بعيدًا عن ما يشهده العالم حاليًا من وباء كورونا والاضطرابات التي تسوده.

ومن جهة أخرى نشرت صحيفة ديلي صباح التركية، أن سبب إقبال الأثرياء على سواحل تركيا، يعود لكيفية تعامل أنقرة مع وباء كورونا، حيث نشرت الصحيفة خلال المراحل المبكرة من أزمة كورونا، أنه كان ينظر إلى تركيا على أنها ملاذ آمن من كوفيد- 19 بين الأثرياء، وهو ما انعكس في زيادة أعداد اليخوت منذ شهر يوليو/ تموز.

بالمقابل شهدت سواحل البحر المتوسط في إسبانيا وفرنسا أكبر انخفاض في عدد اليخوت العملاقة بهذا العام مقارنة بالأعوام الماضية، حسب ما نشرت مجلة فورس.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

© جميع الحقوق محفوظة in-turkey.com | برمجة وتصميم : Planet WWW